يوسّع مدرسة سانت تشارلز الدولية تقديماتها التعليمية في سويسرا الملجأ الآمن

(SeaPRwire) –   بورينتروي، سويسرا، 31 يناير 2024 – – – تؤدي أوقات عدم اليقين العالمية المتنامية إلى بحث المزيد من العائلات عن تعليم آمن وموثوق لأطفالهم في الخارج. ولتلبية الطلب المتزايد على بيئة تعليمية آمنة ومستقرة، تضاعف مدرسة سان شارل الدولية، وهي مدرسة داخلية خاصة سويسرية مرموقة يعود تاريخها إلى عام 1897، من طاقتها لاستيعاب المزيد من الطلاب الدوليين.

 

الملاعب التاريخية لمدرسة سان شارل الدولية بسويسرا في مدينة بورينتروي الخلابة.


الملاعب التاريخية لمدرسة سان شارل الدولية بسويسرا في مدينة بورينتروي الخلابة.

 

سويسرا، المعروفة حيادها واستقرارها السياسي والاقتصادي، تبرز كخيار رئيسي للعائلات التي تسعى لتعليم أطفالها في الخارج. تقع مدرسة سان شارل الدولية بسويسرا في مدينة بورينتروي الخلابة داخل كانتون جورا، وتوفر بيئة آمنة وحديثة وملائمة لكي يزدهر الجيل الشاب.

تقول كارمن كوخير، مديرة مدرسة سان شارل الدولية، “نعتقد أنه في أوقات عدم الاستقرار العالمي، فإن الاستثمار في التعليم داخل بيئة آمنة أمر بالغ الأهمية. وتوفر مدرسة سان شارل، المعروفة بالتزامها بالتميز الأكاديمي والنهج الإنساني في رعاية الطلاب، فرصة فريدة للآباء والطلاب الذين يسعون إلى تعليم عالي الجودة والتعلم الثقافي”.

من أجل تلبية الطلب المتزايد على الطلاب الدوليين، استحوذت المدرسة على أراضٍ إضافية، مما أدى إلى مضاعفة طاقتها من 50 إلى 100 طالب كامل المجلس في غضون العامين المقبلين. وترحب مدرسة سان شارل بالطلاب بدءً من سن العاشرة، وتتخصص في تقديم تعليم متعدد اللغات عبر برامج متعددة، مع خيارات تشمل الإنجليزية والصينية بجانب الفرنسية والألمانية:

  • الدبلومة الوطنية السويسرية
  • برنامج السنوات المتوسطة للبكالوريا الدولية (MYP)
  • برنامج دبلوم البكالوريا الدولية (DP)

علاوة على ذلك، توفر المدرسة برامج قصيرة المدى آسرة تشمل مجموعة متنوعة من الأنشطة الترفيهية. من حمام السباحة الداخلي في الموقع إلى الرياضات الفروسية والهوكي على الجليد، تتميز مدرسة سان شارل بعرض مميز وديناميكي للطلاب.

يضيف ديدييه ميمبريز، رئيس مجلس الإدارة: “يعكس استثمارنا في توسيع قدرة مدرستنا وعروضنا التعليمية إيماننا الراسخ بمستقبل مشرق والتزامنا الثابت بتقديم الرعاية الفردية عالية المستوى التي تشتهر بها مؤسستنا. لقد مكننا التركيز على الاهتمام الشخصي والنمو الشخصي والتميز الأكاديمي والرفاهية الاجتماعية والعاطفية، بالإضافة إلى الفصول الدراسية الصغيرة ودعم الواجبات المنزلية المخصص وإتقان اللغات المتعددة، من الحفاظ على متوسط درجات البكالوريا الدولية البالغ 36 نقطة، مما يفتح أبواب الطلاب أمام جامعات رفيعة المستوى عالميًا”.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة:

جهة الاتصال بالوسائط – مدرسة سان شارل الدولية و- ج. ن. ليميتد، +41 44 254 80 00،  

وسائل الراحة الحديثة في مدرسة سان شارل وغرف النوم الداخلية الجديدة، بالإضافة إلى نظرة ثاقبة لبعض العروض خارج المنهج الدراسي.


وسائل الراحة الحديثة في مدرسة سان شارل وغرف النوم الداخلية الجديدة، بالإضافة إلى نظرة ثاقبة لبعض العروض خارج المنهج الدراسي.

 

 

يتم توفير المقال من قبل مزود محتوى خارجي. لا تقدم SeaPRwire (https://www.seaprwire.com/) أي ضمانات أو تصريحات فيما يتعلق بذلك.

القطاعات: العنوان الرئيسي، الأخبار اليومية

يوفر SeaPRwire تداول بيانات صحفية في الوقت الفعلي للشركات والمؤسسات، مع الوصول إلى أكثر من 6500 متجر إعلامي و 86000 محرر وصحفي، و3.5 مليون سطح مكتب احترافي في 90 دولة. يدعم SeaPRwire توزيع البيانات الصحفية باللغات الإنجليزية والكورية واليابانية والعربية والصينية المبسطة والصينية التقليدية والفيتنامية والتايلندية والإندونيسية والملايو والألمانية والروسية والفرنسية والإسبانية والبرتغالية ولغات أخرى.